نسف الخرافات والأساطير عن عرض الشيخ الكبير صلاح البدير- حفظه الله- بقلم: فضيلة الشيخ عبدالهادي خضر

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

لقد من الله -عز وجل علينا -في هذه الأيام بزيارة -إمام الحرم المدني -الشيخ المقريء صلاح البدير  -  صاحب العلم الغزير ,والصوت الحسن ,والمنهج السديد.

 

 

وعجبت لكاتب السطور وهو يمدح الحكومة من جهة ويغمزها من جهة أخرى وكأنها فتحت الباب للوهابية دون غيرهم!! بل الصوفية بجميع طوائفها كانوا أسعد الناس بها فقد خرجوا من الغارات إلى القنوات ومن التكايا إلى الإعلام والإذاعات فلماذا تغلق الأبواب في وجوهنا بغمزك ونحن بعض رعاياها وجزء من لبانتها?!ونحن ليس على رؤوسنا عقال ولسنا من أبناء سعود ولكن جمعنا هذا الدين 

قال صاحب السطور :

(...في غاية السخافة وخطاب سمج متناقض)

هل القرآن والسنة كلام بارد وسمج?!

سامحناك في كلماته التي سبك بها النصوص ونسج بها الخطبة فكيف تسامح في وصف الخطبة كلها بالسماجة والسخف?! فاجعل الحكم للعقلاء

 

وقال (...كان قوامها مشايخ وعلماء الصوفية )

الصوفية وغيرهم من أهل السنة أيضا وعلي رأسهم الشيخ عمار الخطيب وابنه عبد اللطيف الذي ذبحته الصوفية في مدينة الثقافة هذه!! ولا تغفل عن تلميذ الخطيب الشيخ فرح فإنه كان سنيا "وهابيا"

وقال كاتب السطور:-(...وعباراته الجارحة المليئة بالتبديع والتفسيق والتشريك...)

ليس في هذا القول عيب ما دام أنه عمم ولم يعين ووصف وصفا عاما فهذا من النصيحة فقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم أمته منها والأدلة كثيرة

 

وقال كاتب السطور:-(..وستتم صيانة ضريحة)

قل لي بربك أي حجة حملت على ذلك وأي برهان دعاك إلى هذا والأدلة أكثر من أن تحصى في التحذير من تعظيم القبور بل جاءت الأدلة بطمسها كما في حديث أبي الهياج عند مسلم "ألا تجد قبرا مشرفا إلا سويته

قال كاتب السطور :-(مرمي الله ما بترفع)

صدقت يا كاتب السطور! فقد سقطت  بطعنك في هذا الشيخ الذي أصطفاه الله إماما في حرم نبيه ومسجد رسوله فهل صار حرم سنار عندكم أعظم من حرم المدينة?!.


جمعية الكتاب والسنة الخيرية بالسودان جمعية الكتاب والسنة الخيرية بالسودان
المدير العام

تأسست للعام 1412

0  436 0

الكلمات الدلالية

آخر المعجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة